المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الجزء الرابع ..................نحو




مستر احمد يحيى
04-29-2009, 09:59 PM
النـوع الثالث من التوابع

** العطـف (( عطــف النســق )) **
 عطف النســـق :

 تعـــــــــريفـــه :
هو التابع الذى يتوسط بينه وبين متبوعه احد حروف العطف ويسمى التابع الذى يقع بعد حرف العطف معطوفا , ويسمى المتبوع الذى يقع قبله حرف العطف معطوفاً عليه , والمعطوف يتبع المعطوف عليه فى الإعراب رفعاً ونصباً وجراً مثل : جاء محمدُ وعلى , جاء محمد فعلى , جاء محمد ثم على , قدم الحجاج حتى المشاة , اخصص بودٍ وثناءٍ من صدق .

 شرح التعريف :
[ التابع ] جنس يشمل جميع التوابع أى يتبع ما قبله فى إعرابه مطلقاً , ( الذى يتوسط بينه وبين أحد حروف العطف ) يخرج به بقية التوابع فعطف النسق هو التابع الوحيد الذى يتوسط بينه وبين متبوعه حرف .

 حروف عطف النسق وتقسيمها :

 حروف عطف النسق تسعة على قسمين :
 القسـم الأول : ما يفيد تشريك المعطوف على المعطوف عليه فى اللفظ والمعنى وهى ستة أحرف : [ الواو - الفاء - ثم - حتى - أم - أو ]
 القسم الثانى : ما يفيد تشريك المعطوف على المعطوف عليه فى اللفظ فقط أى الإعراب فقط دون الحكم وهى ثلاثة : [ بل - لكن - لا ] مثل : ( ما حضر محمد بل على - جاء محمد لا على - لا تضرب محمداً لكن علياً )
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~~~~~~~
* ما تفيــــده حـــروف العـطـــــف *

(1) الــــــواو

أ ) عند البصريين : هى لمطلق الجمع بين النعطوف والمعطوف عليه فى المعنى ولا تفيد الترتيب فإذا قلت : جاء زيد ومحمد : دل ذلك على اجتماعهما , أو على الجمع بين العطوف ( محمد ) والمعطوف عليه ( زيد ) فى نسبة المجئ إليهما وليس هناك مانع من مجئ زيد قبل محمد أو مجئ محمد قبل زيد أو مجئ محمد مع زيد .
 ولأن الواو لمطلق الجمع ولا تفيد التريتب وهو تاخر المعطوف عليه صح أن يعطف بها اللاحق ( أى المتأخر ) والسابق والمصاحب ويدل ذلك على ما ورد فى القرآن الكريم :
1) قال تعالى : [ ولقد أرسلناً نوحاً وأبراهيم ] فإبراهيم متأخر ( لا حق ) فى الحكم فقط عطفت لاحق على سابق .
2) قال تعالى : [ كذلك يوحى إليك وإلى الذين من قبلك ] فالذين من قبله : أسبق فهو متأخر أى لاحق , والذين من قبله سابق فعطفت الواو سابق على لاحق .
3) قال تعالى : [ فأنجيناه وأصحاب السفينة ] فالعطف للمصاحبة .
ب) عند الكوفيين : الواو تفيد الترتيب أى تكون لعطف المتاخر فقط وذلك مردود بما سبق وبقوله تعالى : [ إن هى إلا حياتنا الدنيا نموت ونحيا ] فقد عطف بها المتقدم ( تحيا ) على المتأخر ( نموت ) .
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~~~~~~~

ما تختص به الـــــواو :

1) تختص الواو بأنها تعطف اسم على اسم لا يكتفى الكلام به وذلك مع الأفعال التى تدل على المشاركة مثل : اصطف محمد وعلى , وكالاختصام والمجادلة مثل : اختصم محمد وعلى , تجادل محمد وعلى , لأن الاختصام والتجادل من المعانى التى لا قوم إلا بأثنين فصاعدا , وكاسم الإشارة لغير الواحد مثل : هذان محمد وعلى , وهؤلاء سعد وبكر وعامر , ولايصح أن نقول : تخاصم محمد فخالد , ولا تشارك محمد فخالد أو ثم خالد .
2) وتختص الواو أيضاً بأنها تعطف النعوت المتفرقة مع اجتماع منعوتها مثل : جاء الطلبان المهذب والكريم .
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~~~~~~~

(2) الفــــــــاء


 معنــــاهــا :




 الفــاء : للترتيب والتعقيب أى تفيد تاخر المعطوف عن المعطوف عليه , والتعقيب أى اتصال المعطوف بالمعطوف عليه بدون مهلة زمنية مثل : جاء محمد فعمر , ونجد أن العطوف هو عمرو والمعطوف عليه محمد وقد تاخر المعطوف عن المعطوف عليه لكنه متصل به مباشرة , قال تعالى ( الذى خلق فسوى ) .

 ( فسوى ) : الفاء حرف عطف مبنى على الفتح , و( سوى ) : فعل ماض مبنى على الفتح المقدر للتعذر والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره ( هو ) , والجملة معطوفة على ( خلق ) الواقعة صلة الموصول لا محل لها من الإعراب .
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~~~~~~~

 ما تختص به الفــــاء :

 تختص الفاء بانها تعطف جملة لا تصح أن تكون صلة لخلوها من الضمير على جملة تصح أن تكون صلة لاشتمالها على ضمير .
مثل : الذى يطير فيغضب زيد الذباب : فجملة ( يغضب زيد ) لا يصح أن تكون جملة لخلوها من الضمير وقد عطفت على جملة ( يطير ) وهى صلة للموصول لأنها اشتملت على ضمير مستتر يعود على الاسم الموصول .
 واختصت الفاء بذلك أنها تفيد السببية والسببية تجعل ما قبل الفاء وما بعدها فى حكم الجملة الواحدة فيستغنى بها عن الرابط ولذلك لا يصح أن نعطف هنا بغيرها فى يصح أن نقول ( الذى يطير ويغضب زيد , أو ثم يغضب زيد الذباب ) لخلو الجملة من الرابط , ولو ان أردنا العطف بغير الفاء لأمكننا بشرط أن نأتى بضمير فى جملة المعطوف يعود على الاسم الموصول فنقول : الذى يطير ويغب منه زيد الذباب , لأننا أتينا بالرابط .
 الإعراب : ( الذى ) اسم موصول مبنى على السكون فى محل رفع مبتدأ , ( يطير ) فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره ( هو ) والجملة من الفعل والفاعل لا محل لها من افعراب صلة الموصول , ( فيغضب ) الفاء حرف عطف , يغضب فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة , ( زيد ) فاعل والجملة معطوفة على جملة الصلة لا محل لها من افعراب وتلك الجملة لا تشتمل على ضمير يعود على الذى ولكن الفاء هى التى جعلتها صالحة للعطف , ( الذباب ) خبر مرفوع .
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~~~~~~~

(3) ثــــــــــــم


 معنــــاهــا :

 ثــــم : تدل على الترتيب مع التراخى فى الزمن أى تفيد تأخر المعطوف عن المعطوف عليه ولكن هناك فترة زمنية كبيرة بينهما كقوله تعالى ( والله خلقكم من تراب ثم من نطفة ) فالمعطوف [ من نطفة ] تاخر عن المعطوف عليه [ من تراب ] ولكن هناك فترة زمنية كبيرة بينهما فالخلق من التراب كان فى بداية الخلق , اما النطفة فجاءت بعد ذلك بزمان كبير فهى للترتيب بمهلة زمنية أو للترتيب والتراخى .
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~~~~~~~

(4) حتـــــــى


 معنــــاهــا :

 حتـــى : الدلالة على أن المعطوف بلغ الغاية فى الزيادة أو النقص بالنسبة للمعطوف عليه .


 شرط العطف بها :

1) أن يكون المعطوف بها بعضاً من المعطوف عليه كان يكون جزء منه مثل : أكلت السمكة حتى رأسها , قدم الحجاج حتى المشاة , فالمعطوف ( رأسها , المشاة ) بعض أو جزء من المعطوف عليه ويجب أن يكون المعطوف بها اسماً ظاهراً , أو شبيهاً بالمعنى مثل : أعجبتنى الفتاة حتى حديثها .
2) أن يكون المعطوف غاية المعطوف عليه فى الزيادة أوالنقص :
أ - زيادة حسية مثل : لم يبخل الكريم بالمال حتى الآلاف , أو معنوية مثل : مات الناس حتى الأنبياء .
ب- أو فى نقص حسى مثل : حبس البخيل ماله حتى الدرهم , المؤمن يجزى بالحسنات حتى مثقال الذرة , أو نقص معنوى مثل : تقدم عليك الطلاب حتى الأغبياء .
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~~~~~~~

(5) أم


 أم : وهى نوعان : متصلة ومنقطعة :

 أولاً : المتصـلـــة :

 وهى العاطفة وهى السمبوقة أو التى تقع بعد همزة التسوية مثل : ( سواء علينا أجزعنا أم صبرنا ) أو بعد همزة الاستفهام مثل : أزيد فى الدار أم على ؟ , قال تعالى ( أأنتم أشد خلقاً أم السماء بناها ) , وقال تعالى ( سواء عليم أأنذرتهم أم لم تنذرهم ) وسميت متصلة لأنها تصل ما قبلها بما بعدها .
 وقدروا العطف بأم المتصلة دون ذكر همزة التسوية كما فى قراءة ابن محيض ( سواء عليم أأنذرتهم أم لم تنذرهم ) بإسقاط همزة التسوية والأصل أأنذرتهم وهذا جائز عند أمن اللبس وكما ورد فى قول الشاعر :
لعمرك ما أدرى وإن كنت دارياً * * * بسبع رمين الجمر أم بثمان
الشاهد : ( بسبع رمين أم بثمان ) حيث حذف همزة الاستفهام قبل أم المتصلة وذلك جائز لأنه أمن اللبس والأصل : أبسبع رمين الجمر أم بثمان .
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~~~~~~~

 ثانياً : المنقطعة :

 وهى ليست عاطفة وهى التى تسبق بهمزة التسوية والهمزة المغنية عن أى وهى همزة الاستفهام وتفيد الإضراب وتقع بين جملتين مستقلتين ما بعدها منقطع عما قبلها ولذلك سميت بالمنقطعة وتعرب حرف إبتداء مثل قوله تعالى : ( لا ريب فيه من رب العالمين أم يقولون أفتراه ) فأم للإضراب بمعنى بل أى بل يقولون افتراه , وقد وقعت ( أم ) بين جملتين مستقلتين ( تنزيل الكتاب من رب العالمين ) و ( يقولون افتراه ) وكل واحدة منها مستقلة عن الآخرى .
 ومثل قوله تعالى : ( قال الذين كفروا للحق لما جاءهم هذا سحر مبين أم يقولون افتراه ) أى بل يقولون افتراه , وقد وقعت " أم " بين جملتين مستقلتين ( هذا سحر مبين ) و ( يقولون افتراه ) وحين الإعراب نقول :
( أم ) : منقطعة حرف ابتداء مبنى على السكون , ( يقولون ) فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ثبوت النون وواو الجماعة فاعل ضمير متصل مبنى فى محل رفع والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب .
 وكقول الأعرابى : ( إنها لإبل أم شاء ) أى بل شاء فأم ابتدائية مقطعة تفيد الإضراب بمعنى ( بل )

- - - - - - - -- - - - - - - - - - -  الفرق بين أم المتصلة والمنقطعة - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

1) المتصلة حرف عطف , والمنقطعة حرف ابتداء .
2) المتصلة تسبق بهمزة التسوية أو الهمزة المغنية عن أى ويعطف بها دون أن تسبق بإحدى الهمزتين عند امن اللبس . أما المنقطعة فلا تسبق بهاتين الهمزتين .
3) المتصلة تقع بين اسمين أو فعلين أو جملتين , أما المنقطعة فلا تقع إلا بين جملتين مستقلتين .
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~~~~~~~

(( أسئـــــــلة ))

س1: اختر ما يصح نحوياً مع التعليل :
1) اختصم زيد ثم عمر - اختصــم زيد وعمر .
2) هذان محمد فأحمـد - هذان محمد وأحمد . [ 1991 ]
س2: اختصم زيد وعمرو - اختصم زيد . . . خطأ النحاة المثال الثانى واجازوا الأول فلماذا ؟
[ 2003 / 2004 ]
س3: ( تسابق خالد وزيد ثم تقدم عليه خالد فإذا الذى يحدث فيغتاظ زيد التفوق عليه ) استخرج من العبارة السابقة كل حرف عطف وبين معناه , ومم اختص به إن وجد . [ 1995 ]
س4: الذى يطير فيغضب زيد الذباب - الذى يطير ويغضب زيد الذباب : المثالان السابقان أحدهما موافق للقواعد النحوية والآخر مخالف لها , بين السبب مع التوجية . [ 2003 / 2004 ]
س5: متى تكون أم منقطعة ؟ ومتى تكون متصلة ؟ مثل لما تقول . [ 1993 ]

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

برنسيسة الظلام
05-22-2009, 12:25 AM
بارك الله فيك

مستر محمد عبد الجواد
05-25-2009, 11:06 PM
thanks alot about this best work

مستر محمد عبد الجواد
05-25-2009, 11:07 PM
جزاكم الله خيرا

leprince
06-04-2009, 12:19 AM
بارك الله فيك

هيرمونى جرينجر
07-13-2009, 09:55 PM
thxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx